بايدن: سلوك النظام السوري يهدد أمننا القومي

قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن «تصرفات النظام السوري تهدد الأمن القومي الأميركي»، وذلك في أول موقف له حول سوريا، منذ تسلمه الحكم بداية العام الجاري.

وأضاف بايدن، في بيان لمناسبة تمديد سلطات حالة الطوارئ لتكون أساساً لفرض عقوبات على مسؤولين في النظام السوري: «لا تشكل وحشية النظام وقمعه للشعب السوري الذي طالب بالحرية وبحكومة واسعة التمثيل، خطراً على الشعب السوري فحسب، إذ يولدان أيضاً حالة من عدم الاستقرار في مختلف أنحاء المنطقة؛ إذ تشكل تصرفات النظام السوري وسياساته، بما في ذلك ما يتعلق بالأسلحة الكيميائية ودعم المنظمات الإرهابية، تهديداً استثنائياً وغير عادي لأمن الولايات المتحدة القومي وسياستها الخارجية واقتصادها».

وزاد الرئيس الأميركي: «تدين الولايات المتحدة أيضاً العنف الوحشي وانتهاكات حقوق الإنسان التي يمارسها نظام الأسد ومساعدوه الروس والإيرانيون. وتدعو نظام الأسد وداعميه إلى وقف الحرب العنيفة ضد شعبه».

من ناحية ثانية، أعلن البيت الأبيض، في بيان، أن بايدن أرسل إلى مجلسي النواب والشيوخ في الكونغرس، خطاباً يخبرهم فيه بتمديد العمل بقانون الطوارئ تجاه العراق، مؤكداً فيه أن العقبات التي تعترض إعادة إعمار العراق لا تزال مستمرة، وأن هذا التمديد هو للتعامل مع التهديدات التي تواجه الأمن القومي الأميركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.